بلدية عبسان الكبيرة تحتضن رياديين من خريجي البلدة

السبت 28 سبتمبر، 2019

 

بلدية عبسان الكبيرة – العلاقات العامة والإعلام

احتضنت بلدية عبسان الكبيرة مبادرة شبابية لاثنين من خريجي الهندسة المدنية من أبناء البلدة حيث يعتبر المشروع من أوائل المشاريع الريادية التي تهتم بالاستفادة من ناتج مخلفات عصر الزيتون (الجفت) في معصرة بلدية عبسان الكبيرة المتطورة.

يعمل المشروع على تحويل مخلفات الزيتون الصلبة (الجفت) التي تشكل 40 % من مجمل كميات الزيتون التي يتم عصرها سنوياً الى مصدر نظيف للطاقة حيث يعمل المشروع على إيجاد مصدر بديل للطاقة والطاقة المتجددة والبديلة.

حصل المشروع على تمويل من مركز العمل التنموي معا ومؤسسة المساعدات الدنماركية(DCA) وفاز المشروع في برنامج ابدأ الشبابي الممول من مؤسسة دالية من ضمن أفضل المبادرات المجتمعية.

وحث رئيس البلدية د. محمود ابو دراز خريجي البلدة على المشاركة في مثل هذه المبادرات لا سيما في ظل ارتفاع نسبة البطالة بين الشباب لتشكل هذه المبادرات مصدرا هاما ورافدا أساسيا للشباب الخريجين مؤكدا على أن البلدية تفتح أبوابها لاحتضان مثل تلك المبادرات وتقديم المساعدة الفنية من خلال وحدة التنمية والاستثمار في البلدية

وأكد مهندسو المشروع م. تامر أبو مطلق و م. خالد أبو مطلق م. اسامة قديح على أهمية المشروع وفكرتهم الريادية بالنسبة للبلدة بما يعالج مشكلة بيئية حقيقية تؤرق كاهل المزارع الفلسطيني ومعاصر الزيتون وحيث تساهم الفكرة في استغلال الموارد النظيفة في توفير مصدر للطاقة البديلة وتوفير فرص عمل في حال تطوير المشروع.

يذكر أن بلدية عبسان الكبيرة تساهم دوماً في احتضان المبادرات المجتمعية للخريجين في البلدة مما يساهم في تطوير قطاع التنمية والاستثمار ويعزز التنمية المستدامة.