المنخفض الجوي الأخير يحدث الكثير من الانهيارات في منطقة واد صابر

الإثنين 5 نوفمبر، 2018

بلدية عبسان الكبيرة – العلاقات العامة والإعلام

أحدث المنخفض الجوي الأخير في بلدة عبسان الكبيرة في منطقة واد صابر عدد من الانهيارات الأرضية بفعل جرف مياه الامطار المتراكمة لطبقة البيس كورس في عدد من الشوارع المؤدية لمنطقة واد صابر والتي هي قيد التطوير ضمن مشروع المنحة الكويتية.

فيما قامت بلدية عبسان الكبيرة بالاستجابة العاجلة لنداء المواطنين في المنطقة وقامت بمعالجة آثار المنخفض الجوي ووضعت شريط تحذيري في مناطق الخطر لحماية الأهالي والأطفال من الحفر التي سببها الانهيار.

كما دعت البلدية المواطنين والسائقين لضرورة أخد أقصى درجات الحيطة والحذر أثناء سلوكهم الشوارع المؤدية لمنطقة واد صابر.

هذا وحملت بلدية عبسان الكبيرة شركة المقاولات المنفذة للمشروع المسؤولية الكاملة عن الانهيارات التي حدثت في الشارع وذلك يرجع لتأخر أعمال الرصف والمماطلة المستمرة.

كما أطلقت البلدية نداء للجهات المشرفة على المشروع في وزارة الحكم المحلي بضرورة الوقوف عند مسؤولياتهم وإلزام المقاول بإنهاء الأعمال المطلوبة وتقليل الخسائر والأضرار الناتجة عن تأخر الأعمال مع دخول فصل الشتاء وتعرض المنطقة الى الفيضانات حيث يقع الشارع في مصب واد صابر.

يذكر أن مشروع إعادة تأهيل شارع واد صابر هو من ضمن مركبات مشروع إعادة تأهيل شارع رقم 18 الممول من المنحة الكويتية من خلال الصندوق الكويتي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي وبإشراف الإدارة العامة للمشاريع بوزارة الحكم المحلي وتم البدء بتنفيذ المشروع في بداية شهر أكتوبر عام 2017.